الرئيسية / إسلاميات / لماذا لم يأكل النبي –صلي الله عليه و سلم- لحم الأرنب على الرغم من أنه حلال؟

لماذا لم يأكل النبي –صلي الله عليه و سلم- لحم الأرنب على الرغم من أنه حلال؟

  1. لحم الخنزير : 
    حيث أن الخنزير يعيش على القمامة و هو لحم غير صحي بالنسبة إلى الإنسان، الذي قد كرمه الله سبحانه و تعالي، و من المعروف أن الخمر قد حرمت على درجات، أما الخنزير فقد نزلت آيه من الكتاب الحكيم تحرم نهائيا أكل لحم الخنزير، و ذلك لأن العرب قديما كانوا لا يأكلون الخنزير كثيرا، عكس الخمر و الذي كان يشرب كثيرا في تلك الحقبة من الزمن.
  2. الدم المسفوح : 
    حيث أثبتت الدراسات أن الحيوان المسفوح يعتبر بيئة خصبة من أجل نمو البكتريا الضارة و الجراثيم، و التي تؤذي الإنسان و تؤثر بالسلب على صحته.
  3. الميتة :
    و قد أجاز الدين الإسلامي أكل ميتتان فقط، و هما السمك و الجراد و دمان فقط و هما الطحال و الكبد الميتة.
  4. ما أهل لغير الله به :
    و المقصود هنا هو ما ذبح بغير الطريقة الإسلامية، حيث أن المسلم يجب أن يأكل من الحيوان المذبوح فقط.
  5. الموقوذة و المتردية و النطيحة و المنخنقة :
    يقصد بالموقوذة هي من ضربت بحجر أو عن طريق عصا فقتلت على الفور ، أما بالنسبة إلى المتردية فهي التي سقطت من مكان عال فماتت، و يقصد بالنطيحة هي التي نطحتها حيوان أخر مثل الخرفان عندما ينطحوا بعضهم بعض، و المخنقة و هي التي تموت خنقا.

و في النهاية يجب أن نقول بأنه الله سبحانه و تعالي له حكمة في التحريم، و لكن لم يثبت أن رسول الله صلي الله عليه و سلم قد رفض أكل الأرنب لسبب كالنجاسة أو الأفتراس مثلا، و لكن لشعور إنساني عند رسولنا الكريم و لذلك هو حيوان يجوز شرعا أكله.

 

 

loading...

شاهد أيضاً

بعد دفن المتوفي...ماذا يحدث في القبر؟

بعد دفن المتوفي…ماذا يحدث في القبر ؟

الموت هو الحقيقة التي لا يمكن أن نتجاهلها أو ننساها، وهو كأس سوف يتجرع منه …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *